الحمل من الأعذار المبيحة للفطر فى رمضان.

شاطر

كراكيب
Admin

عدد المساهمات : 1659
تاريخ التسجيل : 01/01/2014

الحمل من الأعذار المبيحة للفطر فى رمضان.

مُساهمة من طرف كراكيب في الثلاثاء 25 أغسطس 2015 - 7:40

بّسم اللّه الرّحمن الرّحيم
من فتاوى دار الإفتاء لمدة مائة عام
الباب: من أحكام الصيام وما يتعلق به

رقم الفتوى: ( 763 )
الموضوع:
الحمل من الأعذار المبيحة للفطر فى رمضان.
المفتى:
فضيلة الشيخ أحمد هريدى. 27 نوفمبر 1965 م.
المبادئ :
الحامل إذا خافت الضرر من الصيام على نفسها أو حملها أو عليهما معا يجوز لها الفطر، ويجب عليها القضاء عند القدرة على الصوم بلا شرط التتابع ولا فدية عنها.
سُئل :
من السيد / م ش ح بطلبه المتضمن أن زوجته كانت حاملا فى الشهر السادس، وقد أقبل شهر رمضان فلم تستطع صيامه، وقد أفطرت وهى تقيم بالاسكندرية مع والدتها التى تعول أطفالا أربعة وليس لها سوى دخل
طفيف. وطلب السائل بيان الحكم الشرعى فى ذلك.
أجاب :
المنصوص عليه فى فقه الحنفية أن الحامل إذا خافت الضرر من الصيام جاز لها الفطر. سواء أكان الخوف على النفس والولد أم على النفس فقط أم على الولد فقط، ويجب عليها القضاء عند القدرة على الصوم بدون فدية وبدون متابعة الصوم فى أيام القضاء. وبما أن السيدة المذكورة قد أفطرت فى العام الماضى وهى حامل كما هوالحال فى الحادثة موضوع السؤال. فإنه يجب عليها القضاء ولا فدية عليها، ولو تأخر القضاء عن العام التالى كما لا يجب عليها تتابع الصوم عند القضاء. ومما ذكر يعلم الجواب عما جاء بالسؤال.


    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 13 ديسمبر 2018 - 16:17