بّسم الله الرّحمن الرّحيم
موسوعة تفسير الأحلام
مُختصر الكلام فى تفسير الأحلام
المجموعة الأولى من باب الخاء


الخاتم
هو في المنام أمان وسلطان وزوجة وولد وعمل على قدر جوهره، ويدل على الجارية والمال. فمن رأى خاتماً من ذهب، وكانت له امرأة حامل، ولدت ذكراً. والخاتم للسلطان يدل على ملكه، وفصه نفاد أمره، والنقش فيه مراده. فمن رأى أنه سقط فص خاتمه مات ولده، أو فقد شيئاً من ماله. وكسر الخاتم يدل على طلاق الزوجة. والخاتم شراء دار أودابة أو ولاية، فإن كان من ذهب فهو للرجل ذل. ومن رأى أنه لبس خاتماً من حديد فإنه يدل على خير يناله بعد تعب. فإن كان من ذهب وله فص فإنه جيد، وإذا كان بلا فص فإنه يدل على أعمال ليس فيها منفعة. والخواتم من عاج محمودة للنساء. ومن رأى أنه لبس خاتماً من فضة فأنفذه حيث أراد، فإنه يصيب سلطانا، لأن ملك سليمان عليه السلام كان من اللّه تعالى في خاتمه. ومن رأى أنه تختم بخاتم الخليفة فإنه ينال ولاية جليلة، فإن كان من الموالي وله أب حي فإن أباه يموت، فإن لم يكن أب فينقلب أمره إلى خلاف ما يتمناه. ومن وجد خاتمً صار إليه مال من العجم، أو ولد له ولد، أو تزوج امرأة صالحة، أو اشترى جارية. ومن رأى فص خاته يتقلقل أشرف سلطانه على العزل، فإن رأى أنه انتزع خاتمه وكان والياً فهوعزله أوذهاب ملكه أو طلاق امرأته، وإن رأت ذلك المرأة دلّ على موت زوجها، أو أقرب الناس إليها. وإن رأى الإنسان أن حلقة الخاتم انكسرت، وذهبت، وبقي الفص، فيذهب سلطانه، ويبقى ذكره وهيئته. فإن كان الخاتم من ذهب، فإنه يدخل في سلطانه بدعة، ويصيبه مكروه في دينه، وخيانة في ملكه، ويجوز على رعيته. وإن كان الخاتم ضيقاً فإنه يستريح من امرأة سليطة، أو ملك فيه تعب، أو يفرج عنه هم وضيق جاء من قبل ملك، فإن استعار خاتماً فإنه يملك شيئاً لا بقاء له. وإن رأى خواتم تباع في السوق فإنه ابتياع أملاك رؤساء الناس. فإن رأى أن السماء تمطر خواتم فإنه يولد في تلك السنة بنون. وإذا رأى الأعزب أنه لبس خاتماً فإنه يتزوج امرأة غنية بكراً. فإن كان الخاتم من ذهب فإنها امرأة قد ذهب مالها. فإن تختم بالخاتم في خنصره، ثم نزعه عنها وأدخله في بنصره، ثم خلعه وأدخله في الوسطى فإنه يسيء إلى امرأته. فإن رأى ان خاتمه الذي في خنصره مرة في بنصره ومره في الوسطى فإن امرأته تخونه. فإن باع خاتمه بدراهم أو دقيق أو سمسم فإنه يفارق امرأته بكلام حسن أو مال. والفص ولد. فإن كان فص خاتمه من جوهر فإنه سلطان مع جاه وبهاء ومال كثير وعز، وإن كان فص خاتمه من زبرجد وكان سلطاناً فهو سلطان شجاع مهيب قوي، وإن كان فصه خرزاً فإنه سلطان ضعيف مهين، وإن كان الفص ياقوتاً أخضر فيولد له ولد مؤمن عالم فهيم. والخاتم من خشب امرأة منافقة، فإن أعطيت امرأة خاتماً فإنها تتزوج أو تلد. ومن تختم من الرجال بخاتم ذهب فإن السلطان يقيده، أو يصيبه خوف، أو شدة أو هوان أو غم. أو يغضب إنسان على ولده أو امرأته. وقيل: من نال خاتماً نال امرأة حسناء، وخيراً كثيراً، أو سمع خبرا يسره. ومن لبس خاتماً له فصان، أحدهما إلى باطن كفه، والآخر إلى ظاهر الكف، ونقض كل واحد منهما لا يخالف الآخر، فإنه يلي ولايتين ظاهرة وباطنة. ومن لبس خاتم عقيق ذهب عنه الفقر، وأخذ الخاتم من الملك داراً يسكنه أو فضة ينالها أو امرأة يتزوجها. وأخذ الخاتم من اللّه عز وجل للزاهد العابد أمان من اللّه تعالى من السوء. وأخذ الخاتم من النبي صلى اللّه عليه وسلم أو من العالم بشارة بنيل العلم، هذا إذا كان الخاتم من الفضة، وإذا كان من الذهب فلا خير فيه، وكذلك إن كان حديداً لأنه حلية أهل النار، وكذلك إن كان نحاسا، لما فيه من لفظ نحس. والخاتم من رصاص سلطان فيه وهن. ومن رأى من الملوك أن في يده خاتم سليمان عليه السلام دل ذلك على اتساع مملكته وفتحه الأمصار وبلوغه المقاصد، وربما خلع من ملكه ثم يعود إليه، وإن كان ممن يعيش من استحضار الجان نال من ذلك رزقاً واسعاً. ومن رأى أنه بعث بخاتمه إلى قومه فردوه، فإنه يخطب إلى قوم فيردونه. ومن رأى أن خاتمه انتزع منه انتزاعا شديدا فيذهب عنه سلطانه. ومن رأى أنه قد ضاع خاتمه فإنه يدخل عليه في سلطانه أو فيما يملكه شيء يكرهه.
الخاتن
تدل رؤيته في المنام على كشف العورات، والإطلاع على الفضائح.
الخامي
تدل رؤيته في المنام على توسط الأحوال في السفر والمقام، تدل رؤيته للمريض على الموت، وللسليم على النكد. وربما دلت رؤيته على السجن.
الخان
من رأى في منامه الخان فرؤيته دالة على زواج المتعة. وربما دلت رؤيته على ما يؤجر من بيت أو دابة أو مركب. وأما خانات السبيل فمن نزل فيها في المنام من المرضى مات، وربما زال همه وغمه بزوجة أو أمة أو دابة يركبها. وإن كان الرائي متزوجاً رزق ولداً يعينه في صناعته. وإن كان عاصياً تاب، أو ضالاً اهتدى واستوفى الإيمان والهدى. ويسمى الخان فندقاً فيدل فندق الرجل على ما تدل عليه داره، وربما دل على دار الدنيا لأنها دار سفر، وربما دل على الجبانة لأنها منزل من سافر من بيته،وخرج عن وطنه إلى غير بلاده، وهو من بدء غربته إلى أن يعود منها. فمن رأى كأنه داخل في فندق إلى فندق فركب دابة عند خروجه وكان مريضاً خرج محمولاً. وكذلك إن رأى رفاقاً ينزلون في فندق مجهول فإنه يكون ذا رأي بين الناس.
الخانقاه
تدل رؤيتها في المنام على الأسفار والزهد، والورع وتلاوة القرآن، وإبطال الكسب، كما تدل الخانقاه على توبة العاصي واهتداء الكافر، وعلى تفريج الهموم والأنكاد. وربما دلت على مرض الخناق.
الخاني
تدل رؤيته في المنام على نقض العهد والخيانة، أو موت المريض، وتدل على الراحة بعد التعب، والأنس بعد الوحشة.
الخبّاز
تدل رؤية الخباز في المنام على الطمأنينة من الخوف، والعيش الرغد، وربما دلت رؤيته على الولد والمحبة. والخباز سلطان عادل شفيق. وخباز الحواري صاحب عيش هنيء يهدي الناس إلى الرزق الشريف. ومن رأى أنه خباز فقد أصاب مالاً عظيماً وخصباً. فإن رأى أنه اشترى من خباز خبزاً من غير أن يعاين الثمن فإن الخباز سلطان قادر على أعمال البر من الشريف إلى الوضيع، فإن التجأ إليه بما لا يضره يهدي الناس إلى المنافع من وجوه الحلال. وإذا أخذ الخبز من الخباز فقد استفاد عيشاً، وذهب عنه الحزن، فإن كان الخباز ممن ينسب إلى السلطان فيكون رجلاًً نافعاً لاضطرار الناس إليه، ويكون في بعض معاملته خبث لمعالجته النار. فإن رأى رجل لم يكن خبازاً أنه يخبز الخبز ويبيعه بالدراهم للناس كافة فإنه يسيء للناس. والخباز صاحب كلام وشغب في رزقه. وكل صنعة مستها النار فهي كلام وخصومة. انظر أيضاً الفرّان.
الخباء
يدل في المنام على النفاق، أو التستر بقيبح الأعمال. انظر أيضاً الفسطاط.
الخبز
هو في المنام على وجوه شتى، فالخبز الأبيض يدل على الرزق الهنيء والعيش الرغد. والخبز الأسود يدل على النكد في العيش، وقيل: كل رغيف يدل على عقد من المال إما أن يكون ألفاً أو مائة أو عشرة على مقدار حال الرائي وما يليق به. والخبز المرّ عيش مر. والخبز الحلو غلاء في الأسعار إذا كان كالعسل أو السكر. ومن أكل الخبز بالعذرة فإنه يأكل العسل بشمعه. وأجود الخبز هوالفرني الناضج. وهو دال على الإسلام، لأنه عمود الدين وقوام الروح وحياة النفس، وربما دل على الحياة، والمال الذي به قوام الروح. وربما دل الرغيف على العتاب والمسألة، وربما دلّ على الأم المربية التي بها صلاح الدين وصون المرأة، والخبز المنقى منه دال على العيش الصافي والعلم الخالص والمرأة الجميلة البيضاء. ومن رأى أنه يفرق خبزاً بين الناس أو الضعفاء وكان من طلاب العلم، فإنه ينال من العلم ما يحتاج إليه، فإن كان واعظا كانت تلك مواعظه ووصاياه، إلا أن يكون القوم الذين أخذوا منه صدقته فوقه، والصدقة أوساخ الناس. ومن رأى ميتا دفع إليه خبزاً، فإنه مال أو رزق يأتي إليه من يد غيره. ومن رأى الخبز فوق السحاب أو فوق السقوف أو في أعالي النخل فإنه يغلو، وكذلك سائر المبيعات والأطعمة. فإن رأى كأنه في الأرض يداس بالأرجل فإنه رخاء عظيم يؤدي للبطر. من رأى ميتا أخذ له رغيفاً، أو رآه سقط منه في النار، أو في الخلاء، أو في قطران، وكان بطالاً فهو بدعة يدعى إليها، وفتنة يقع الناس فيها، فالرغيف دينه، وإن كانت له امرأة مريضة هلكت، فإن كانت ضعيفة الدين فسدت. ومن رأى أنه يخبز خبزا فهو يسعى في طلب المعاش لطلب منفعة دائمةز فإن خبز بسرعة نال دولة وحصل بيده مال. وقيلك الرغيف الواحد خصب وبركة ورزق حاضر، قد سعى له غيره. وإن رأى أرغفة كثيرة من غير أن يأكلها لقي إخوانا. فإن كان عندهرغيف شعير فهو عيش نكد، وإن رأى رغيفا يابسا فإنه يقتر في معيشته، وإن أعطي كسرة خبز فأكلها دل على نفاذ عمره وانقضاء أجله، فإن أخذ لقمة فإن رجل طامع. ولارغيف للأعزب زوجة. والرغيف النظيف الناضج للسلطان هو عدله وإنصافه، وللصانع نصحه في صناعته. وخبز الذرة والحمص ضيق وغلاء سعر. وإذا رأى الخبز على المزابل فإنه يرخص. والرغيف الواسع رزق واسع وعمر طويل. والخبز يدل على ذهاب الهم. وخبز الشعير لمن ليس له عادة بأكله ضيق وغلاء سعر لأنه يؤكل في الغلاء. والخبز الساخن نفاق ورزق فيه شبهة، لأن النار باقية فيها. ومن رأى رغيفا معلقا في جبهته فذلك فقره وحاجته. والخبز المتكرج مال كثير، لا ينفع صاحبه ولا تؤدي زكاته. وخبز الملة ضيق في المعاش لآكله لأنه لا يخبزه إلا المضطر. ومن رأى كأنه يأكل الخبز بلا إدام فإنه يمرض وحيداً، ويموت وحيداً. والخبز الذي لم ينضج يدل على حمى شديدة. والخبز الحواري للفقراء مرض وفوت ما يأملونه: وقيل: إنه يدل على الولد. وأكل الخبز الرقاق سعة رزق، وقيل: إن رقة الخبز قصر العمر أو ربح قليل. ومن رأى أن بيده رقاقتين يأكل من هذه ومن هذه فإنه يجمع بين الأختين. والرغيف ربح كثير. والكعك والبقسماط صحة للجسم. والخبز العفن رخص، وإذا صارت له أجنحة فإنه يغلو. ومكسور الخبز خصب وسعة ومكسب هنيء. والرغيف زوجه أو ولد أو حول كامل أو درهم. واليابس من الخبز يدل على الفاقة كالفتيت. والكعك سفر ودخوله على من لا يقدرعلى أكله دليل على الهم والنكد والشدة. والرقاق سفر، وربما دل على تيسير العسير، والطري منه عز، واليابس شر. والخبز العفن فساد في الدين، وردة عن الإسلام، وفساد حال الزوجة. والكسرات المختلفة دالة على الأرباح من الصدقة أو الرياء. ولباب الخبز علم نافع وإخلاص في القول والعمل. والقشور رياء وإطراء ونفاق.
الختان
يدل في المنام على الطهارة من الأنجاسن والأفراح والمسرات. فمن رأى أنه اختتن فقط طهره اللّه من الذنوب، أو افتصد. وإذا كان الرائي فتاة بكرا فإنها تتزوج وربما تحيض. والختان مراجعة الزوجة. وربما دل الختان على رفع الذكر، أو على مفارقة الزوجة أو الولد أو الدين. ومن رأى أنه لم يختن فإنه يترك الإسلام لمال يسفيده.
الختم
إذا كان مفرغا، أو بيد جنيّ، أو يختم به على الأسماع أو الأبصار أو الأفواه أو القلوب، دل ذلك على مقت اللّه عز وجل لمن أصابه شيء من ذلك. وإن رأى بيده ختما يختم به على مال أو غلال، وكان أهلا للولاية تولى، أو كان فقيرا استغنى.
الخدّ
الخدان يدلان على ما يتجمل بهما الإنسان أو يهواهما. وربما دلا على من يقبلهما. فما نزل بهما من حادث كان دليلاً على فساد حال مقبلة. وربما دل الخد على الذل والمسكنة إذا كان مغبرا، وذلك لأرباب الدين زيادة ورفعة عند اللّه تعالى، لأن ذلك من سمات المتهجدين. انظر أيضاً الوجنة.
الخداع
من رأى في المنام أن أحدا يخدعه، فإن اللّه يؤيده بنصره. والخادع مقهور. والمخدوع منصور. انظر أيضاً الغش، وانظر المداهنة.
الخدر
من رأى في المنام أنه أصابه خدر في يده أو في بعض جسده، فإن الذي ينسب إليه ذلك العضو في التأويل يخذله فيما يرجوه.
الخدش
هو في المنام اضرار في المال. فمن رأى إنسانا قد خدشه، فإنه يضره في ماله، أو في بعض أقربائه، فإن كان في الخدشة ورم أو قيح أو دم أو صديد أو مدة، فإن الخادش يقول في المخدوش قولا، وينال المخدوش بعد ذلك مالا إن كان هناك ورم أو قيح أو صديد. ومن رأى أن جبتهته خدشت فإنه يموت سريعا. والخدش دليل على السمة الرديئة التي يتصف بها الإنسان من بخل أو فسق أو كفر. والخدش هو الطعن في الكلام.
خدمة الفقراء والصالحين
إذا رأى الإنسان نفسه في المنام يقوم بخدمة الفقراء والصالحين، ويتواضع لهم، ويقف بين أيديهم، ممتثلا لأوامرهم، فهو دليل على الحظ الوافر عند اللّه وحسن الخاتمة، وعلى مرافقة الصالحين، وربما ساد قدره.
الخراب
يدل في المنام على شتات شمل الأهل وموتهم. وخراب المدينة يدل على موت ملكها، أو ظلمه، كما أن موت الملك يدل على خراب الميدنة. ومن رأى نفسه في خراب فإنه يبتلى بقم لا طاقة لهم بهم. ومن رأى أن مدينة خربت من الزلازل أو غيرها، فإنه يحكم على أحد بالقتل. ومن رأى قرية عامرة خربت، ومزارعها تعطلت فإن ضلالة أو مصيبة تقع لأصحابها، وإن رآها عامرة فهو صلاح دين أهلها. ومن رأى الدنيا خربت من المزارع والمساكن، ورأى نفسه في خراب، مع حسن هيئة من اللباس والمركب فإنه دنيا يصيبها في ضلالة. ومن رأى حيطان الدار خربت من سيل فهو موت امرأته. ومن رأى أن بيته سقط عليه، وكان هناك غبار فهو حصبة. وربما كان سقوط السقف عليه نكبة. ومن رأى خرابا عاد عمرانا صحيحا فإن ذلك صلاح في دين صاحبه، ورجوعه من الضلالة إلى الهدى. ومن رأى سقوط شيء من داره أو قصره أو بيته إلى الداخل، وكان له غائب، قدم عليه. وإن هدمت الريح دارا فهو موت في ذلك المكان لى يد سلطان جائر. ومن رأى أنه يهدم دارا أو بنيانا عتيقا فيصيبه هم وشر. ومن رأى أن داره انهدمت عليه، وانهدام بعضها، فإن إنسانا يموت فيها، أو تصيب صاحبها مصيبة أو حادث شنيع. فإن رأت امرأة أن سقف بيتها انهدم، فإنه موت زوجها. ومن رأى أن أسطوانة بيته انكسرت أو تهدمت فإنه يموت هو أو بعض أهله ممن يعز عليه، وكذلك كل كسر أو هدم من بيت أو جدار فهو مصيبة. وإن رأى سلطان أن داره انهدمت فإن ذلك عزله على كل حال.
الخّراط
تدل رؤيته في المنام على الشر والخصومة والأسفار المريحة أو الزواج وكثرة النسل. والخراط رجل يعامل رجالاً فيهم نفاق ويسرق وأموالهم.
الخرج
تدل رؤيته في المنام على الأخوين أو الزوجين أو الولدين أو الشريكين. وربما دل على السفر. ومن رأى أن معه خرجا، أو اشتراه أو وهب له كان ذلك فرجا له ومخرجا من الهموم. انظر أيضا العدل.
الخردل
هو في المنام سم. فمن رأى أنه يأكله فإنه يسقى شيئاً مرا، أو يقع في لقمة رديئة. وقيل: ينال مالا شريفا بتعب.
الخرز
هو في المنام خدمة أو مال. فمن رأى أنه أصاب خرزاً فإنه يصيب من مال الخدم أو من شغله بقدر ذلك. ومن رأى فص خاتمه خرزاً يشبه الياقوت فإنه يدعي الشرف وليس بشريف. ومن تختم بفص من الخرز يملك شيئاً يخاف عليه من الفقر. والخرز صديق دنيء.
الخرزي
هو في المنام رجل يلي أمور النساء ويهتم بها لأنه يعالج الخرز، والخرز هو النساء.
الخرس
في في المنام فساد الدين وقول البهتان، فمن رأى أنه أخرس فإنه يسب الصحابة رضي اللّه عنهم، أو يغتاب أشرافاً من الناس، أو هو فاسق. والأبكم جاهل. والخرس عزل عن ولاية، وهو للمرأة خير. ومن رأى أن لسانه انعقد فإنه ينال فصاحة وفقها، ورزقاً يأتيه، وظفراً بالأعداء.
الخرستان
يدل في المنام على امرأة مصونة.
الخرص
في في المنام كلام شر أو خير، مؤلم أو مفرح. انظر أيضاً الكذب.
الخرنوب
يدل في المنام على موت المريض أوخراب جسمه. سواء رأى أنه أكله أو لا. والخرنوب يدل على الخراب والبوار، وربما دلّ على الإماء من الزنوج.
الخروف
يدل في المنام على ولد ذكر مطيع لوالديه. فمن وهب له خروف وله امرأة حامل بشر بولد ذكر مطيع. ومن رأى أنه ذبح خروفاً مات له ولد. أو مات ولد لأحد أهله.
الخزّ
ثياب الخز في المنام مال كثير. ومن رأى أن عليه ثياب خزّ فإنه يحج، فإن كان الثوب أحمر فهو دنيا تتجدد له، والثوب الأصفر دنيا مع مرض.
الخزانة
هي في المنام امرأة الرجل، فمن رأى أن خزانته تحطمت ماتت امرأته. والخزانة جارية، وهي في المنام دالة على حفظ الأسرار، وستر الأمور، وعلى الزوجات المصونات. وقيل: الليل والنهار خزانتان، من وضع فيهما شيئاً وجده.
الخزم
يدل في المنام على الظلم والغفلة. وربما دلّ على تعطيل نفع من خزم في المنام. وإن خزم إبلاً أو غيرها دلّ على الرزق أو قهر الأعداء.
الخسارة
إذارأى الإنسان في المنام أنه خسر في عمل مع أن غيره يربح فيه، دل ذلك على فساد المعتقد أوالكفر بعد الهدى.
الخسف
هو في المنام تهديد من السلطان. ومن رأى أن الأرض انخسفت به فيصيبه عذاب. والخسف في جهة من الأرض مرض شديد يصيب الناس هناك، أو أنهم يتعرضون لجراد أو برد شديد أو قحط أو خوف شديد. ومن رأى أن الأرض خسفت به وكان شريراً فهي عقوبة تنزل به أو سفر بعيد.
الخشّاب
هو في المنام رئيس المنافقين. وتدل رؤية الخشاب على العمران أو النفاق.
الخشب
هو في المنام نفاق. وقيل: الخشب رجل قد خالطه نفاق في دينه، وعلانيته خسر من سريرته. والخشب الرطب يفسر بالصبيان. ورؤية الخشب لمن هو في السفينة دال عليها.
الخشخاش
هو في المنام مال هنيء. فمن رأى أنه أكله أصاب مالاً هنيئاً. ورؤية الخشخاش أعلام منشورة.
الخشن
إذا رأى الإنسان في منامه لباساً خشناً أو مأكولاً خشناً أو كلاماً خشناً، وكان الرائي من أصحاب الأموال المترفين دل ذلك على زوال منصبه وتغير أحواله وتقليل رزقه. إلا إذا فضلوا ذلك على طيباتهم فإنه يدلّ على تواضعهم وقناعتهم. وإن لم يفضلوا ذلك دلّ على مقت اللّه تعالى لهم. والكلام الخشن نفور بين المتحاربين.
الخصام
يدل في المنام بين المتخاصمين على الصلح. وللمتصالحين على الشر والهم والنكد والفتنة. ومن رأى أنه يخاصم الملك فإنه ينال سروراً وقوة. وربما دت المخاصمة على المجادلة في آيات اللّه تعالى. وربما دلّ على ظلم أهل
الذمة.
الخصيّ
من رأى في المنام خصياً، وأراد أن يودع أحداً مالاً أو سراً فلا يفعل. ومن رأى أنه خصي كتم شهادة. ومن رأى أنه تحول خصياً، أو حصى نفسه أصابه ذل وخضوع عند من ينازعه. فإن رأى خصياً مجهولاً له سمت الصالحين وكلام الحكماء فهو ملك من الملائكة ينذر أو يبشر. وإذا كان معروفاً من الخصيان فهو هو بعينه. ومن رأى كأنه تحول خصياً نال هداية من اللّه تعالى. ومن رأى نفسه خصياً نال منزلة في العبادة وعفة الفرج. والخصي الأبيض ملك الرحمة. والخصي الأسود والحبشي ملك العذاب، فالأول بشارة والثاني هم وغم. وتدل رؤية الخصي على سلب النعمة، أو على عدم التكلف وسوء السريرة. ورؤية الخصيان في المنام دليل على الملائكة، لأن الخصي قد نزعت رغبته عن الشهوة.
الخضاب
هو في المنام ستر وتغطية. والخضاب في اللحية دليل على الرياء والتديس بالأعمال. والخضاب لمن يليق به هو التظاهر بالنعم وإرغام للأعداء ودليل على الأمن من الخوف، ولمن لا يليق به دليل على الهم والنكد، والديون وهجران الأحبة. وحكم خضاب رأس المرأة كحكم خضاب شعر اللحية. وخضاب الشيب قوة وبطش وجاه، فإن رأى أنه خضبها بالحناء فإنه سنة عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم. فإن خضب رأسه دون لحيته فإنه يستر مال رئيسه. فإن خضبهما جميعاً فغنه يستر فقره ويطلب جاهاً في الناس. فإن قبل الشعر الخضاب فإنه يتجمل بالقناعة ثم ينكشف. فإن رأى أن خضب بالحناء، وقبل الخضاب، فإنه رجل جاهل لاه، لكنه يتوب، ويرجع عن ضلالته. وإن رأى رجل أن أصابعه مخضوبة بالحناء فإنه يكثر التسبيح، فإن رأى كفه مخضوبة نال هناء في معيشته، فإنه رأى أن يده اليمنى مخضوبة فإفنه يقتل رجلا، فإن رأى أن يديه مخضوبتان فإنه يظهر ما في يديه من خير أو شر، أو من حرفته، أو من ماله، أو من كسبه. فإن رأى أن يديه منقوشتان بالحناء فإنه يحتال حيلة من البيت لضرورة أو قلة كسب، ويشمت به عدوه، وربما كاد له أن يشتهر من كسب يديه، ويناله ذلّ. فإن رأت امرأة أن يدها منقوشة فإنها تحتال لزينتها في أمر هو حق، فإن كان النقش من ذهب فإنه حيلة مكتسبة بأدب. وإن كان النقش من طين فإنه تسبيح لله تعالى، فإن رأت أنها مخضوبة بالحناء فإن زوجها يحسن إليها، فإن رأت أنها خضبتها فلم تقبل الخضاب فإن زوجها لا يظهر حبها. فإن رأت أن يديها منقوشتان قد اختلط بعضها ببعض فإنها تصاب بأولادها. فإن كانت يد رجل منقوشة بالذهب فإنه يحتال بحيلة ويذهب ماله أو معيشته فيها.وإذا رأت المرأة أن يدها مخضوبة بالذهب فإنها تدفع مالها إلى زوجها حتى يأكله وينالها من زوجها فرح وقوة ودولة. ومن رأى أن رجليه مخضوبتان، وقد نقشهما، فإنه يصاب بأهله، فإن رأت امرأة ذلك أصيبت ببعلها. واليد المخضوبة معيشة نكدة. ومن خضب يده في جيفة فإنه يحضر فتنة. ومن رأى يديه مخضوبتين فقد أشرف على هلاك ما في يده. ومن رأى بيده خضاباً وعليها خرق مشدودة فإنه يقهر في المخاصمة ويعجز عن عدوه. والخضاب زينة وفرح للمرأة والرجل ما لم يتجاوز المألوف. والخضاب يدل على إخفاء الأعمال والطاعات، وستر الفقر عن عيون الناس، وربما دل على التصنع والرياء إذا خضب بخلاف خضاب المسلمين. وخضاب اليدين والرجلين تزيين بيته وعبيده وأمواله بما لا يليق به كلبس الحرير والذهب للولدان، وهو للنساء سرور، ولباس حسن وفرح لأنه من زينتهن في الأفراح. وقد يكون الخضاب موضعه في اليدين والرجلين كفعل النساء أصابه خوف شديد من ماله أو رفيقه بقدر ما يبلغ الخضاب. ومن رأى أنه يخضب بغير حناء فيصيبه ما يكره. وخضاب الشعر بالسواد يدل على سوء الحال وفساد الأعمال، لأنه يقال: إن أول من خضب بالسواد هو فرعون.
الخطاف
السنونو في المنام مال، ورجل مبارك، أو امرأة مباركة، أو غلام قارىء. فمن أخذ خطافاً أخذ مالاً حراماً. ومن رأى أن بيته امتلأ بها فالمال حلال. وقيل: هو رجل مؤمن أديب ورع مؤنس. ومن رأى أنه أخذه فإنه يظلم امرأة. ومن رأى كأنه يأكل لحم الخطاف فإنه يقع في خصومة. وإن رأى الخطاطيف تخرج من داره تفرق عنه أقرباؤه. والخطاف والزرازير الصيفية تدل على أناس مغنين. والخطاف في الرؤيا يدل على موت وحزن كثير، وهو أيضاً دليل خير في الأعمال والحركة والغناء، ويدل بشكل خاص على الخير في الأعراس لأنه دال على أن صاحب الرؤيا يتزوج بامرأة مدبرة للبيت. ومن رأى أنه صار خطافاً دخلت اللصوص عليه، والخطاف يدل على الأمن والراحة. ومن رأى أنه أصاب خطافاً فإنه يأمن من وحشة، ويستريح إلى من يركن إليه. وموت الخطاف تنبيه على عمل الخير.
الخطيب
تدل رؤيته في المنام على الطهارة والخشوع، والتوبة من الذنوب والبكاء، وعلو الشأن وطول العمر، والصلة بأمراء المؤمنين. ويدل الخطيب على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. كما يدل على الأفراح و الاجتماع في الموسم. فإن رأته امرأة عازبة تزوجت. وكذلك رآه الرجل الأعزب دل على سعيه في الخطبة لنفسه. وإن رأى أنه صار خطيباً وكان ممن تليق به المناصب تولى منصباً يليق به. فإن قام في المنام بشورط الخطابة كان معاناً على ما يتولاه، فإن لبس البياض بدلاً من السواد ارتفع قدره، ورزاد رزقه وإن لبس الأسود ولم يخطب أو كان في المنام جالساً فإنه يسود أقرانه، أو تنزل به آفة يفتضح بها. ومن رأى أنه يخطب في موسم الحج وليس بأهل للخطبه، ولا في أهل بيته من هو أهل لها فإنه يرجع إلى سميه أو نظيره من الناس، أو ينال بعض البلايا، أو ينتشر ذكره بالصلاح. ومن رأى أنه أحسن الخطبة والصلاة وأتمها بالناس، وهم يستمعون لخطبته فإنه يصير والياً مطاعاً. فإن لم يتمها لم تتم خلافته وعزل. ومن رأى إنساناً ليس بمسلم ويخطب، فإنه يسلم أو يموت عاجلاً. وإن رأت امرأة أنها تخطب وتذكر المواعظ تنال قوة، وإن كان كلامها في الخطبة غير الحكمة والموعظة فإنها تفتضح وتشتهر بما ينكر من فعل النساء. وإن رأى الوالي أن خطبته انقطعت ولم يتمها زال سلطانه بذلك، وإن رأت امرأة أنها تخطب فإنها تتزوج إنسانا صالحاً. وإن خطبت يوم الجمعة كما يخطب الخطيب فإن زوجها يطلقها وتأتي بولد الزنا.


مُختصر كتاب تعطير الأنام في تفسير الأحلام
تأليف عبد الغني النابلسي
منتدى قوت القلوب . البوابة